التخطي إلى المحتوى
زاهي حواس يكشف مفاجأة عن معبد دندرة (فيديو)



كشف الدكتور زاهي حواس، عالم المصريات، تفاصيل محاولاته لاسترداد “رأس نفرتيتي” من برلين و”حجر رشيد” من المتحف البريطاني، و”القبة السماوية” من متحف اللوفر بفرنسا، خلال توليه وزارة الآثار، مشيرا إلى أن أول مرة طالب فيها باستعادة رأس نفرتيتي كانت في 2010.

توقيعات إلكترونية للمطالبة باسترداد القطع الأثرية

وأضاف ” حواس”، خلال حواره مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج “نظرة”، المذاع على قناة صدى البلد، أنه دشن حملة توقيعات إلكترونية للمطالبة باسترداد القطع الأثرية الثلاث المسروقة وجمعت آلاف التوقيعات حتى الآن، داعيا المواطنين إلى التوقيع على الحملة لاستعادة الأثار المصرية..

سقف معبد دندرة يحتوي على قطعة أثرية مقلدة

تابع عالم المصريات، أن سقف معبد دندرة يحتوي على قطعة أثرية مقلدة، نتيجة قيام سارق فرنسي بسرقة سقف لوحة أثرية من المعبد عن طريق نشرها وبيعها إلى متحف اللوفر، وما زالت تعرض هناك حتى الآن، موضحا أن أمين متحف اللوفر السابق ضُبط أثناء شرائه 5 قطع أثرية مسروقة من مصرية وتم التحقيق معه، واستطاعت القاهرة استردادها مرة أخرى.

وقف بعض موظفي الآثار والخبراء الأجانب في مصر

وبيّن عالم المصريات، أنه وقف بعض موظفي الآثار والخبراء الأجانب في مصر عن العمل لقيامهم بتحديد أسعار قطع أثرية، لأنهم يشاركون بذلك بشكل أو بآخر في تسهيل عملية السرقة، منوها بأن معارض الآثار العالمية ما زالت تمارس النمط الاستعماري في الاستيلاء على القطع الأثرية. 
 





BBC

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *