التخطي إلى المحتوى
مظاهرات إيران: “تعاون” أجهزة الأمن والإعلام “للتستر” على قتل متظاهر


  • برهام غوبادي
  • بي بي سي فارسي

ضريح ميلاد أستاد- هاشم
التعليق على الصورة،

ضريح ميلاد أستاد- هاشم الذي تزعم عائلته أنه قتل على يد قوات الأمن الإيرانية

توصلت بي بي سي إلى أنّ قوات الأمن الإيرانية تعمل مع الإعلام الحكومي للادعاء زوراً أن أحد المتظاهرين القتلى، كان أحد عناصر قوات الباسيج.

وقتل ميلاد أستاد-هاشم بعد إصابته برصاصة حيّة في ظهره، وذلك في طهران في 25 أيلول/سبتمبر وفق ما جاء في شهادة وفاته.

وقال مصدر مقرب من عائلة ميلاد لبي بي سي، إن عائلته تزعم أنّ قوات الأمن هي من أطلق النار.

وأفاد المصدر بتعرض أفراد العائلة لضغط من مسؤولين سياسيين، لقبول ما ورد في تقارير إعلامية حكومية، قالت إن الشاب ينتمي إلى قوات الباسيج، وإنه قتل على يد “مثيري الشغب”.



BBC

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *