التخطي إلى المحتوى
خبير مكافحة إرهاب: تفتيت الإخوان أصبح قريبا بعد وفاة إبراهيم منير – أخبار مصر




قال أحمد كامل البحيري، باحث في شؤون الإرهاب بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، إن جماعة الإخوان ليست موجودة على الساحة الدولية منذ عامين كجماعة واحدة ومتماسكة، ولكن الحديث اليوم عن ثلاث جماعات متناحرة بينهم، وكل منهما تشكك في البعض وتتهم بعضهم البعض ما بين اتهامات مالية واختلاسات.

أزمة اختلاسات وفساد مالي داخل الجماعة

وأضاف «البحيري»، خلال مداخلة هاتفية عبر النشرة الإخبارية بقناة القاهرة الإخبارية، أن أزمة الاختلاسات والفساد المالي داخل جماعة الإخوان حدثت بين جبهة الإخوان في تركيا بقيادة محمود حسين، وجبهة لندن بقيادة إبراهيم منير، ومن ثم ظهر ما يسمى بمجموعة محمد كمال وهي الجناح المسلح الذي تم تشكيله من عدد من الفصائل الإرهابية والذي ظهر عام 2015، وبدأت تعود مرة أخرى الآن كمحاولة اقتناص الفرصة لإعادة السيطرة على الجماعة من جديد.

وأوضح الباحث أن جبهة الإخوان في لندن لديها أزمة كبيرة في الوقت الحالي، خاصة بعد وفاة إبراهيم منير القائم بأعمال مرشد الجماعة، والأسماء المطروحة حاليا أسماء ضعيفة، موضحا أن حلمي الجزار هو الأقرب لشغل منصب إبراهيم منير بعد وفاته، وذلك على الرغم من أنه يخالف لوائح الجماعة.

انتهاء جماعة الإخوان بشكل كامل

وأردف، أن الجماعة تشهد ما يمكن أن يُطلق عليه الأزمة الكبرى الداخلية في بنيتها التنظيمية بين بعضهم البعض، بين فصائلها وليس أن هناك مواجهة بين دولة وجماعة الإخوان، حيث إن جماعة الإخوان لديهم مشاكل كبيرة في الجماعة بعد وفاته، ومن الممكن أن تشهد الفترة المقبلة انتهاء جماعة الإخوان بشكل كامل وتفرقها لجماعات عديدة، وهذا الأمر بات قريبا جدا







الوطن

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *