التخطي إلى المحتوى
هيئة قناة السويس تناقش «تحديات تواجه صناعة النقل البحري» في قمة المناخ – المحافظات




قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن الهيئة تشارك في فعاليات مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ COP 27 بتنظيم جلسة نقاشية في المنطقة الخضراء تحت عنوان «الدور الرائد لقناة السويس لضمان استدامة سلاسل الإمداد العالمية الصديقة للبيئة»،  الجمعة المقبلة 11 نوفمبر الساعة 11 صباحا.

قناة السويس تشارك في قمة المناخ

ويشارك في الجلسة النقاشية الفريق أسامة ربيع، رئيس الهيئة، ومجموعة من الشخصيات الفاعلة في المجتمع الملاحي الدولي وصناع القرار بالمنظمات البحرية الدولية والخطوط الملاحية الكبرى.

يأتي ذلك بمشاركة كل من جاي بلاتن، الأمين العام لغرفة الملاحة الدولية، وأرسينيو دومينجيز، رئيس قطاع البيئة البحرية بالمنظمة البحرية الدولية IMO، ومرتن بو كريستيانسن، نائب رئيس مجموعة أي بي موللر ميرسك لشئون قطاع إزالة الكربون، وجورجيوس بليفراكس، نائب رئيس المكتب الأمريكي للملاحة لشئون الاستدامة العالمية، ويدير الحوار الإعلامي والمحامي الدولي خالد أبو بكر، المستشار القانوني لهيئة قناة السويس.

محاور نقاش جلسة قناة السويس

ويدور النقاش حول مجموعة من المحاور الرئيسية، أبرزها الوقوف على التحديات البيئية التي تواجه صناعة النقل البحري، ومناقشة الدور الرائد لقناة السويس وما تطرحه من فرص واعدة لدعم سلاسل الإمداد وحركة التجارة العالمية بشكل فاعل ومستدام.

كما يدور الحوار حول الإجراءات المستقبلية المقرر اتخاذها لتحقيق التنمية المستدامة ومواجهة مخاطر التغير المناخي، فضلا عن طرح الرؤى المختلفة لكيفية الاستفادة من تطور تكنولوجيا بناء السفن في بناء أجيال جديدة من السفن تتوافق مع المعايير البيئية السليمة.

تعاون كافة الجهات في صناعة النقل البحري

وتستهدف فعالية قناة السويس في قمة المناخ تدعيم أواصر التعاون مع كافة الجهات الفاعلة في صناعة النقل البحري وتبادل الرؤى ووجهات النظر حول كيفية مواجهة التحديات البيئية ووضع إطار عمل لضمان مستقبل مستدام لصناعة النقل البحري.







الوطن

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *