التخطي إلى المحتوى
“أسالوه هو”..مي عمر ترفض التعليق على تصريحات زوجها محمد سامي بخصوص ملابسها


رفضت الفنانة مي عمر التعليق على تصريحات زوجها المخرج محمد سامي الأخيرة حيث أنه قال في أحد اللقاءات: “انا بغير عليها جدًا ولكن انا برضه عايزاها تعمل إلى هي عايزاه وتلبس إلى هي عايزاه اصل احنا بنعيش الحياة مرة واحدة بس لازم نعيشها صح”.

 

 

 وحلت مي في ضيافة برنامج “insider بالعربي” وعند سؤالها عن هذة التصريحات رفضت التعليق عليها فقالت: “لما يبقي في تصريح ومي تقوله اسألو مي لما محمد يقوله اسألو محمد، اسألو كل واحد على تصريحاته التي تخصه”، وتحدثت أيضًا عن مساعدته له في أخذ الآراء بالعمل وقال لها: “انا عارف الورق ده حلو أو ي وأيمن كاتب فعلا ورق حلو فعلا والناس اتحمسوا من البرومو عشان يشوفوا الفيلم”. 

 

مي عمر تتحدث عن شخصية جيهان في تحت تهديد السلاح

تحدثت مي عن شخصيتها في فليمها الجديد تحت تهديد السلاح وقالت: ” هي شخصية مختلفة، هي جدعة ومعتمدة على نفسها جدًا بس هتمر بحاجات تحولها لشخصية تانية خالص غير إلى هنشوفوها والشخصية حقيقة لكن مكنش ينفع اقابلها عشان اقتبس منها الشخصية وهتعرفوا ليه لما اشوف الفيلم”. 

مي عمر تتحدث عن حسن الرداد

تحدثت مي عن ثنائيتها مع حسن الرداد وقالت: “اتبسطت جدا جدا بالتمثيل مع حسن وفي كيمياء شديدة ما بينا وهو كواليس خفيفة ودايما دمه خفيف الحقيقة، وبالنسبة لأدواري انا بحاول ميكونش ادواري شبه حاجه عملتها واعمالي اللي عملتها كلها مختلفه عن بعض لان في كوميدي ودراما واكشن حاجات كتير. 

آخر أعمال مي عمر

يعتبر آخر أعمال هو فيلم تحت تهديد السلاح ويضم الفيلم نخبه كبيرة من النجوم ومنهم:” مي عمر، شيرين رضا،  عمرو عبد الجليل، بيومي فؤاد، أحمد بدير، عباس أبو الحسن”، الفيلم من انتاج السبكي للإنتاج الفني، إخراج محمد عبد الرحمن حماقي، ويشار إلى أن الفيلم مستوحى من قصة حقيقية وتدور احداثه فى إطار من الإثارة والرومانسية والكوميديا والفيلم يعد محطة مهمة فى حياة مي عمر وحسن الرداد  حيث أنه صرح من قبل عن مدى اختلاف قصة الفيلم عن ما قدمه من قبل،  

 

 

آخر أعمال مي عمر في الدراما

يذكر أن آخر أعمال مي عمر هو مسلسل “رانيا وسكينة” التي خاضت به السباق الرمضاني السابق وهو من بطولة مي عمر وروبي وأحمد خالد صالح ومدحت إسماعيل وأية سماحة وأحمد كرارة ومجموعة كبيرة من النجوم ومن إخراج شيرين عادل.
 

 





BBC

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *