التخطي إلى المحتوى
مؤتمر المناخ 2022: كيف تتعامل الأجهزة الأمنية في مصر مع الدعوة للتظاهر في 11 نوفمبر؟


  • أحمد شوشة
  • بي بي سي – القاهرة

لا يعٌرف على وجه التحديد أول من دعا إلى التظاهر يوم 11 نوفمبر/ تشرين الثاني

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

لا يعٌرف على وجه التحديد أول من دعا إلى التظاهر يوم 11 نوفمبر/ تشرين الثاني

انتشرت خلال الأسبوعين الماضيين دعوات جديدة للتظاهر ضد السلطات المصرية في الحادي عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام التي تبث من خارج مصر والمحسوبة على جماعة الإخوان المسلمين.

إلا أن هذه الدعوات تحمل بعض الخصوصية مقارنة بدعوات مماثلة سابقة، حيث تتزامن مع وجود عدد من زعماء العالم للمشاركة في قمة المناخ بمدينة شرم الشيخ، وتأتي في وقت يعاني فيه المصريون من تزايد أعباء المعيشة.

وقد استبقت السلطات المصرية هذا اليوم بوجود أمني ملحوظ في شوارع القاهرة وبعض المحافظات، بينما تتهم منظمات حقوقية الأجهزة الأمنية بفحص هواتف المارة في بعض الميادين لمعرفة مواقفهم السياسية من خلال تطبيقات التواصل الاجتماعي وإلقاء القبض على من يشتبه فيهم، فيما ألقي القبض على صحفية بمجلة الإذاعة والتلفزيون الحكومية وآخرين بسبب آراء نشروها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأدانت اثنتا عشرة منظمة حقوقية مصرية ما وصفتها بحملات “القمع والاعتقال” التي تشنها السلطات بحق عشرات المواطنين، معتبرة أن تفتيش هواتف المارة يعد انتهاكًا للحق في الخصوصية وحرمة المراسلات.



الفجر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *