التخطي إلى المحتوى

التسجيل في تكافل وكرامة، بعد تصريح لوزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج حول انضمام 450 ألف أسرة جديدة إلى برنامج التضامن والكرامة، يبحث الكثيرون على غوغل عن الوثائق التي يحتاجونها للحصول على معاش التضامن والكرامة.

سيكلف هذا 2.4 مليار جنيه إسترليني سنويًا اعتبارًا من أبريل من العام المقبل لتنفيذ توجيهات الرئيس فتح السيسي لتوسيع الحماية الاجتماعية للفئات الأكثر ضعفاً، لا سيما في مواجهة التحديات الاقتصادية العالمية.

سنشرح لك في الأسطر القليلة التالية كيفية التسجيل في تكافل وكرامة، وكذلك جميع تفاصيل معاش تكافل وكرامة.

 التسجيل في تكافل وكرامة

التسجيل في تكافل وكرامة
التسجيل في تكافل وكرامة

المستندات المطلوبة لمعاشات التكافل والكرامة 2022

يجب على مقدم الطلب استلام المستندات المطلوبة من الوحدة الاجتماعية في مكان إقامة مقدم الطلب:

    • نسخة من بطاقة الهوية الوطنية سارية المفعول والعنوان الحالي للأفراد الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا فما فوق.
    • صور شهادة الزواج أو الطلاق.
    • نسخ من شهادات الميلاد (إثبات بالحاسوب) لجميع أفراد الأسرة الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا.
    • نسخة من البطاقة التموينية باسم مكتب الطعام إن وجد.
    • يتم تسجيل جميع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 18 عامًا، ويتم تسجيل طلاب الجامعة.
    • في حالة المرض المزمن والعجز، كود فحص الإعاقة الخاص بالمجلس الطبي.
    • صورة شهادة وفاة الزوج / الزوجة للأرامل.
    • صورة من شهادة الهجر أو إثبات الهجر.
    • نسخة من إقرار ولاية اليتيم.
    • نسخة من شهادة السجن في حالة حبس الوالدين.

أطلقت وزارة التضامن الاجتماعي حملة في جميع المحافظات لتوعية المستفيدين من برامج الدعم النقدي.

تحت شعار “الشرط أولاً . حمل المال أخيراً”.

من منظور حقوق الإنسان، يضمن ذلك حصول أطفال الأسر الأكثر رعاية على حقوقهم في الصحة والتعليم.

شروط استمرار مدفوعات الدعم التكافلي للأسر المستفيدة

  • متابعة رعاية الطفل والأم على الأقل 3 مرات في السنة
  • دراسات حيث يحضر الأطفال 80٪ على الأقل من الوقت بانتظام
  • باستثناء إدخال شرط ألا تتزوج الفتيات وهن قاصرات ودون سن الزواج.
  • رواد اجتماعيون تابعون للوزارة يقودون حملات مناصرة،
  • يتضمن النشاط شرحًا للآثار الإيجابية لتطبيق الظروف الصحية والتعليمية والاجتماعية
  • تلزم الوزارة المستفيدين من البرنامج بحيث يستمرون في تلقي الدعم الكامل بموجب البرنامج.
  • تهدف الحملة إلى زيادة الوعي في المجتمع بأن تأثير تكافل نظام الدعم النقدي ليس فقط ماليًا.

 التسجيل في تكافل وكرامة 
التسجيل في تكافل وكرامة

 التسجيل في تكافل وكرامة 

الخطوة الأولى هي أن يتوجه المواطن إلى دائرة الشؤون الاجتماعية في منطقته للتسجيل في برنامج تكافل وكرامة.

  • بدلاً من ذلك، فهو يشمل الآثار الصحية على صحة الأم والطفل، والتي تساعد في القضاء على أمراض سوء التغذية مثل فقر الدم والتقزم لدى النساء والأطفال.
  • تعزيز أهمية مفاهيم الأسرة الصغيرة واستخدام وسائل تنظيم الأسرة والتأكيد على الالتزام بالمتابعة الصحية
  • بالإضافة إلى إخضاع الأطفال بانتظام للتعليم الأساسي وتشجيعهم على الالتحاق بالتعليم الجامعي،
  • وهذا بدوره سيساعد في تمكين الأسر الأكثر ضعفًا.
  • وتساعد تدريجياً في كسر دائرة الفقر متعددة الأبعاد، من مرحلة الحماية إلى مرحلة الإنتاج.
  • وتطلق الوزارة حملة توعية تسمى برنامج “واعي” لنشر الوعي بجميع القضايا الاجتماعية والاقتصادية في المجتمع المحلي.
  • تشمل الشروط أيضًا الامتثال لانتظام الالتحاق بالمدارس للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 سنوات،
  • التنسيق مع وزارة التربية والتعليم لضمان بقاء الطلاب في المدرسة.
  • والالتزام بعدم الزواج قبل السن القانوني للزواج هو 18.

التسجيل في تكافل وكرامة
التسجيل في تكافل وكرامة

 صرف تكافل وكرامة

نذكر أن إطلاق برنامج “التكافل والكرامة” نابع من إيمان الدولة المصرية بقضايا العدالة الاجتماعية.

وإعادة تخصيص الدعم الحكومي للوصول إلى المستفيدين الفعليين.

والأسر ذات الدخل المنخفض كجزء من شبكة الحماية الاجتماعية.

وجد أتباع خريطة الحماية الاجتماعية أن البرنامجين قدموا مساهمة فعالة وقوية

في تحقيق عدة أهداف اقتصادية واجتماعية وإنسانية وعلى رأسها المخطط الأول وهو “تكافل،

للعائلات التي لديها أطفال في جميع مستويات التعليم حتى المدرسة الثانوية،

أو لديها مراهقات بحاجة إلى رعاية ومتابعة صحية، أما العرض الثاني “كرامة” فهو لمجموعة

كبار السن أو المعوقون الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا والذين لا يستطيعون العمل وليس لديهم مصدر دخل ثابت

الإعاقة تمنعهم من العمل وكسب المال، وليس لديهم دخل ثابت.

 صرف تكافل وكرامة 
صرف تكافل وكرامة

والحقيقة أن الدولة المصرية، بالإضافة إلى بعض النتائج الإيجابية، تمكنت من السيطرة على الفقر في المحافظات،

بما في ذلك خفض معدلات التسرب ومساعدة الأسر الفقيرة على متابعة صحة أطفالهم

وكذلك توفير الضمان الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن فوق سن 65 من خلال توفير الاحتياجات الأساسية.

على العكس من ذلك، فقد حققت هذه البرامج فوائد مهمة يجب مراعاتها وعدم تجاهلها.

إنه يقطع الطريقة التي تستغل بها الجماعات الإسلامية احتياجات تلك الجماعات

خاصة الأرامل والأيتام والفئات المهمشة كما في الماضي

ولكن مع ازدياد عدد المستفيدين من هذه البرامج، أصبحت الدولة قادرة على حمايتهم من هذا الاستغلال في المقام الأول، ومن ناحية أخرى،

من ناحية أخرى، فهي قادرة على الوصول إلى هذه العائلات بطريقة محترمة وإنسانية، وبالتالي تعزيز مواطنتهم وشعورهم بالانتماء.

وهو يعكس حرص الدولة على تنفيذ مبادئ حقوق الإنسان، وأهمها القضاء على الفقر

ومع ذلك، هناك أيضًا بعض السلبيات التي تحقق نجاحًا كبيرًا، لكن يجب معالجتها على الفور، خاصة للباحثين أو الدراسات الاجتماعية.

لأنه هو المحصلة النهائية للنظام بأكمله، فهو المالك الذي يقرر المنح والحظر، وهو الشخص الذي يطبق المعايير والشروط،

رأى صحة بيانات مقدم الطلب حيث حرم العديد من الأسر من الدعم بسبب فساده وذهب الدعم لمن لا يستحقه

معظم الشكاوى تتعلق بوظيفته وأمانة عمله، لذلك يجب أن يكون لوظيفته آلية واضحة لإبعاد نزواته عن السيطرة،

لقد تم تحقيق أهداف هذه البرامج، وتعمل الدول جاهدة على تحقيقها.

إن ما قامت به الدولة في برامج الحماية الاجتماعية المتمثلة في برنامج “الوحدة والكرامة” يستحق التقدير والثناء.

خاصة أنه يفتح أبواب الأمل لهذه الفئات المهمشة

بل إنه يساعد على خلق مجموعة من رضا المواطنين عن بلدهم ودولتهم.

مثال على ذلك هو الدعم الحقيقي الذي تعيشه عائلات هذه المجموعات

مع زيادة الدولة لعدد الأشخاص المؤهلين للتضامن والكرامة، وإن كان على المستوى الوطني، ساعدهم الدعم أثناء أزمة كورونا العالمية على العيش بكرامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.