التخطي إلى المحتوى
قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر
قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر

قرر مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، توقيع غرامة لا تجاوز 4 آلاف جنيه، مع عدم الإخلاء بأي عقوبة أشد تنص عليها القوانين المعمول بها لغير الملتزمين بإرتداء الكمامات في بعض الأماكن والمنشآت، وجاء هذا القرار نظراً لإرتفاع عدد الإصابات خلال هذه الفترة وتخطى مصر 11 ألف مصاباً فسجلت أمس 535 حالة وهذا أكبر رقم سجلته من ظهور المرض والأعداد في تزايد مستمر بالإضافة لإرتفاع أعداد الوفيات حيث تُعد مصر أكبر دولة في قارة أفريقيا بالنسبة لعدد الوفيات.

مجلس الوزراء يُعلن عن غرامة لمن لا يرتدي الكمامات

وشدد رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي بضرورة الإلتزام لكل من العاملين والمترددين على الأسواق والمحلات، والمنشآت الخاصة والحكومية وأثناء تأدية الخدمات من البنوك، وأثناء التواجد بجميع وسائل النقل الجماعية سواء عامة أو الخاصة بإرتداء الكمامات الواقية منعاً لإنتشار العدوة وتفشي المرض وإرتفاع عدد المصابين.

قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر
قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر

وقد أوضح مجلس الوزراء تنفيذ هذا القرار إعتباراً من يوم 30 مايو الجاري ولحين صدور إشعار أخر، وفي سياق أخر أشار الدكتور مصطفى مدبولي عن إجازة عيد الفطر المبارك، ونص القرار على أن تكون مدة الإجازة تبدأ إعتباراً من يوم السبت الموافق 23 من شهر مايو عام 2020 حتى يوم الخميس 28 من نفس الشهر.

قرار مجلس الوزراء بشأن إجازة عيد الفطر

لافتاً أن تكون هذه الإجازة رسمية مدفوعة الأجر وتُطبق في الوزرات والمصالح الحكومية والهيئات العامة ووحدات الإدارة المحلية وذلك بمناسبة عيد الفطر المبارك، ومن جانبه قد قرر وزير القوى العاملة أمس نه سوف يتم منح العاملين بالقطاع الخاص إجازة مدفوعة الأجر لمدة 5 أيام إعتباراً من يوم الأحد 24 مايو حتى 28 مايو الجاري،وأكد الوزير أن ذلك يأتي تماشياً مع الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة في هذا الخصوص.

قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر
قرارات هامة من مجلس الوزراء بشأن لبس الكمامات وتفاصيل حول إجازة عيد الفطر

كان من المقرر من مجلس الوزراء أن تعود الحياة إلى طبيعتها بعد شهر رمضان المبارك ولكن نظراً لإرتفاع عدد الإصابات خلال هذه الفترة وإمتلاء مستشفيات العزل بالمصابين وإرتفاع عدد الوفيات جاءت هذه القرارات بالإغلاق التام فترة العيد لمنع التنقلات والتجمعات وعودة الحياة بعد إجازة العيد بنفس القرارات التي كانت مُطبقة خلال شهر رمضان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.