التخطي إلى المحتوى
تعرف على .. فضل صيام الست من شوال، و7 أمور تبطل صومهم
فضل صيام الست من شوال

عقب الخروج من شهر رمضان الكريم وإنقضاء عيد الفطر المبارك، يحرص المسلمون على صيام الست من شوال وهي نافلة أو سنة مؤكدة ويبحث المسلمون عن معرفة  فضل صيام  السّت من شوال ويتسائل الكثير حول ما يجوز وما لا يجوز في احكام جمع بين النية في صيام الأيام الست مع القضاء أو نية صيام الإثنين والخميس

فضل صيام السّت من شوال

سنة مؤكدة عن الرسول صلَّ الله عليه وسلم، ومن أشهر وأصح الأحاديث التي أتت عن الست من شوال

عَنْ أَبِي أَيُّوبَ الْأَنْصَارِيِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَنْ صَامَ رَمَضَانَ ثُمَّ أَتْبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ، كَانَ كَصِيَامِ الدَّهْرِ».

ويجوز صيام تلك الأيام في شوال متتابعة بمعني متوالية خلال الأسبوع أو متجزئة ومتفرقة، ويجوز الجمع بين النوايا في الصوم حيث يمكن الصوم يومي الأثنين والخميس وهي الأيام البيض من شوال أي أيام البدر وأكتمال القمر.

7 أمور تبطل صوم الست من شوال

  • من مَنْ أَكَلَ أو شَرِبَ متعمدًا في اليوم الذي يصومه أفطر بإجماع العلماء.
  • الجماع عمدًا
  •  تعمد القيء
  • كل ما يصل إلى الجوف من السوائل أو المواد الصلبة
  • الكحل إذا وُضِع نهارًا ووُجِد أثرُه أو طعمُه في الحلق أبطل الصوم عند بعض الأئمة
  • الحيض
  • النفاس.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.